مصلّو الجمعة في إيران يرفضون دوس علمَي أميركا وإسرائيل

​يواصل الإيرانيون الثائرون ضد النظام في إرسال الإشارات المعبّرة. فبعد الصور والفيديوهات الكثيرة التي انتشرت عن رفض الطلاب الإيرانيين الدوس على أعلام الولايات المتحدة وإسرائيل في جامعة طهران، كرّروا، اليوم الجمعة، إرسال الرسالة ذاتها إلى العالم.

ورفض المصّلون الذين خلعوا أحذيتهم للدخول إلى أحد المساجد لأداء صلاة الجمعة اليوم، وضعَها فوق صورة العلمين الأميركي والإسرائيلي، ما خلا قلة قليلة جداً منهم، بحيث تكوّمت أحذية المصلين في محيط صور العلمين.

وتبدو شديدة الوضوح الهتافات التي ترافق التظاهرات في إيران منذ أشهر، إذ تعلو صيحات: “كفى دجلاً، والعدو ليس أميركا بل هنا، ولا غزة ولا لبنان إيران أولاً، والموت للديكتاتور”، ما يؤكد حالة الغضب المعتمل في نفوس الإيرانيين ضد سياسات النظام التي تورطهم في الحروب على امتداد المنطقة، فيما يحصدون في المقابل القتلى والجرحى والعقوبات والفقر والبطالة والأوضاع الاقتصادية والاجتماعية الخانقة. ​

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل