هل يعزل ترمب لمكافحته الفساد؟

يقدم الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، اليوم الاثنين، أول دفاع شامل قبيل بدء محاكمته في مجلس الشيوخ، وذلك بعد رفضه التعاون في تحقيق المساءلة الذي قاده الحزب الديمقراطي في مجلس النواب.

وترامب هو رابع رئيس أميركي يواجه احتمال العزل من خلال المساءلة، ويتعين عليه تقديم دفاعه المكتوب قبيل الموعد المحدد الساعة 17.00 بتوقيت غرينتش. ويواجه ترمب اتهاما بإساءة استغلال سلطات منصبه، بمطالبته أوكرانيا بالتحقيق بشأن منافسه السياسي الديمقراطي جو بايدن، كما يواجه الاتهام بعرقلة تحقيق في الكونغرس بشأن سلوكه.

وقال مسؤولون كبار في الإدارة إن الوثيقة التي سيقدمها ترمب، اليوم الاثنين، ستشمل دفاعا أكثر تفصيلا وقوة في الدفع ببراءته من الاتهامات وبأنه لا ينبغي عزله من منصبه مثلما يطالب الديمقراطيون”.

وعلى الرغم من أن عزل ترمب في مجلس الشيوخ ذي الأغلبية الجمهورية مستبعد بشدة، ينبغي على الرئيس أن يدحض اتهامات الديمقراطيين التي وصفها بأنها حملة اضطهاد.

وقال فريق ترمب القانوني إن الرئيس تصرف ضمن صلاحياته الدستورية بالضغط على الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في العام الماضي للتحقيق بشأن بايدن وابنه هانتر ضمن ما يقول ترمب إنها حملة لمكافحة الفساد.

المصدر:
Sputnik

خبر عاجل