تخفيض الوجود الأميركي على طاولة ترمب وصالح

بحث الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، اليوم الأربعاء، مع الرئيس العراقي برهم صالح، على هامش منتدى دافوس، خفض القوات الأجنبية في العراق.

وأورد المكتب الإعلامي لرئاسة الجمهورية العراقية على فيسبوك، نقلا عن الرئيس برهم صالح أن الأخير أكد خلال لقائه مع ترمب على ضرورة تكثيف الجهود الدولية من أجل إرساء الأمن والاستقرار على الصعيدين الدولي والإقليمي، مشيراً إلى أن ترسيخهما وتعزيزهما هو السبيل الوحيد لضمان تحقيق السلام الشامل في المنطقة.

وأضاف أن العراق يحرص على إقامة علاقات متوازنة مع جميع الأصدقاء والحلفاء وبما يعزز سيادته واحترام قراره المستقل ويحقق مصالح الشعب العراقي، ومواصلة التطور الاقتصادي وإعادة الإعمار وعدم السماح أن يتحول العراق إلى ساحة للصراع وتصفية الحسابات.

ترمب يجدد دعم استقرار العراق

بدوره جدد ترمب دعم بلاده لاستقرار العراق، وحرصها على توثيق العلاقات المشتركة وتوسيع حجم التعاون بين العراق والولايات المتحدة وبما يخدم مصلحة الشعبين، مثمناً الدور العراقي المحوري في المنطقة.

وتم، خلال الاجتماع، تدارس وجود القوات الأجنبية وتخفيضها في البلاد، وأهمية احترام مطالب الشعب العراقي في الحفاظ السيادة الوطنية وتأمين الأمن و الاستقرار.

المصدر:
العربية. نت

خبر عاجل