أسود تدجج بمسؤول أمني ومرافقي باسيل

 

 

علم موقع القوات اللبنانية الإلكتروني، أن الإشكال الذي حصل مع عضو تكتل لبنان القوي النائب زياد أسود، لم يكن وليد صدفة، بل إن الوقائع التي بدأت تتكشف تؤشر إلى أنه وقع عن سابق تصور وتصميم، وتخطيط مسبق.

وكشفت مصادر متابعة للتحقيقات القائمة، لموقع “القوات”، عن أن النائب أسود حضر إلى مطعم الجزيرة في جونية، برفقة عناصر من مرافقي رئيس التيار الوطني الحر الوزير السابق جبران باسيل، وبعض المرافقين مدججين بالسلاح والعصيّ.

وأضافت أنه تم نشر العناصر المسلحة في زوايا عدة، داخل المطعم وخارجه في الساحات المحيطة وعلى المداخل، في انتشار أمني محكم.

ولفتت المصادر إلى نقطة أساسية تتم متابعتها، وهي أن من بين العناصر المسلحة برفقة أسود، مسؤولاً أمنياً من منطقة جزين. وأكدت أن بحوزة الأجهزة الأمنية كافة، فيديوهات عدة من كاميرات المراقبة التي سجلت وقائع الحادث ومجرياته، بحيث بات من الصعب على النائب أسود والمتورطين من المرافقين التنصل من المسؤولية ولفلفة الموضوع.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل