حصيلة “كورونا” تتخطى 1500 وفاة و66 ألف إصابة

في تطور هام جديد يتعلق بفيروس كورونا الذي يؤرق العالم، أبلغت الصين عن 2661 حالة إصابة جديدة بالفيروس، اليوم السبت، في الوقت الذي تصعد فيه الإجراءات لاحتواء تفشي المرض وطمأنة جمهورها القلق.

ويمثل هذا الرقم انخفاضاً كبيراً عن الأرقام الأعلى في الأيام الأخيرة منذ تطبيق طريقة تشخيص أوسع، بينما ارتفع عدد الوفيات الجديدة بشكل طفيف بنحو 143، ليصل إجمالي عددها في البر الرئيسي للصين إلى 1523.

وبلغت عدد حالات الإصابة المؤكدة في البلاد 66492 حالة، وفقاً للجنة الصحة الوطنية الصينية.

وانتشر مرض “كوفيد – 19″، وهو مرض ناشئ عن شكل جديد من فيروسات كورونا، إلى أكثر من 20 دولة منذ كانون الأول، عندما ظهرت أولى الإصابات في وسط الصين، بينما أعلنت مصر، الجمعة، أول إصابة في القارة الأفريقية.

ويصادف السبت ثان يوم يشهد انخفاض عدد الحالات الجديدة بعد ارتفاع حاد يوم الخميس، عندما بدأت مقاطعة هوبي الأكثر تضرراً في تضمين التشخيص السريري في إحصاء المرضى الرسمي.

وباستخدام النطاق الواسع للتصنيف، أبلغت المقاطعة الواقعة بوسط الصين عن 15152 حالة، بما في ذلك 1332 حالة تم تشخيصها باستخدام تحليلات الأطباء وتصوير الرئة، مقارنة بالمعيار السابق للاختبارات المخبرية.

وأوضحت السلطات الصحية في هوبي أن الطريقة الجديدة اعتمدت لتسهيل العلاج في وقت مبكر لأولئك المشتبه في إصابتهم بالعدوى.

المصدر:
سكاي نيوز عربية

خبر عاجل