الحكومة فضلت الاعتبارات السياسية على الأمن الصحي

اعتبرت مصادر سياسية لصحيفة “السياسية” الكويتية الى أن “الحكومة فشلت في أول اختبار جدي لها بإثبات نفسها بأنها حريصة على مصلحة اللبنانيين من خلال تعاطيها الذي كان بمثابة فضيحة في ما يتعلق بوصول كورونا إلى لبنان من إيران، على متن طائرة إيرانية”.

وشدد المصدر على أن “ما كان يجب السماح للطائرة بالهبوط في مطار رفيق الحريري الدولي، لكن كما في كل مرة فإن الاعتبارات السياسية، وخوف الحكومة ووزارة الأشغال والنقل من حزب الله حليف الإيرانيين، تقدمت على الأمن الصحي للبنانيين، فكان أن حط الفيروس رحاله في لبنان”.

المصدر:
السياسة الكويتية

خبر عاجل