كلية الإعلام تتحول إلى مستشفى لمرضى “كورونا”؟

نفى مدير كلية الاعلام في الجامعة اللبنانية الفرع الاول عماد بشير “كل الإشاعات عن تحويل مبنى الكلية الكائن في منطقة الاونيسكو، وليس وطى المصيطبة، الى مستشفى خاص للمصابين بمرضى الكورونا”.

وشدد في بيان على أنّ “أبواب الكلية مفتوحة لمن يريد التأكد من صحة ما يتم تداوله. كما ان الصورة المرفقة مع الخبر الكاذب لا علاقة لها بمبنى الكلية في الاونيسكو ولا في مبنى الكلية القديم في وطى المصيطبة”.

واذ أكد بشير أن “الجامعة اللبنانية أثبتت أهميتها بالنسبة الى الوطن في ذروة الأزمات”، دعا “مطلقي الاشاعات والاكاذيب الى الكف عن محاولات استهداف هذا الصرح الوطني الكبير”.​

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل