تمديد التعبئة العامة وخطة عملانية أكثر تشدداً؟

التأم المجلس الاعلى للدفاع في القصر الجمهوري – بعبدا، في تمام الساعة العاشرة من قبل ظهر اليوم الخميس، برئاسة رئيس الجمهورية ميشال عون. وبحث المجلس في التطورات المرتبطة بفيروس كورونا ونتائج الاجراءات المتخذة وما يجب اتخاذه من اجراءات اضافية في مواجهة انتشار الفيروس.

وتشير معلومات “mtv” إلى أن الاتجاه هو لتمديد التعبئة العامة لفترة أسبوعين مع تشديد الإجراءات الأمينة. وأجريت خلال الاجتماع عملية تقييم خلصت الى أنه كان هناك بعض التعاطي اللين في الفترة الأولى من التعبئة العامة وأن الإجراءات خلال الفترة الممددة ستكون أقصى وأكثر تشدداً.

كما تم وضع سيناريو للأسوأ في حال تفشي كورونا أكثر، ووضعت خطة عملانية سترفع الى مجلس الوزراء في جلسته اليوم، ومن المتوقع أن يأخذ مجلس الوزراء بكلّ ما تمّ الاتفاق عليه في المجلس الأعلى للدفاع. كما تمّ تحديد أوقات اقفال المؤسسات المستثناة من الاقفال وتنظيم عملها. وسبق الاجتماع لقاء بين رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة بحث في المستجدات والاوضاع العامة.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل