خرق للتعبئة العامة في صيدا

تتواصل في عاصمة الجنوب الاجراءات الوقائية التي تتخذها بلدية صيدا من حملات رش وتعقيم وإرشادات وقائية وكذلك مختلف بلديات منطقة صيدا، في اطار مكافحة فيروس “كورونا”، في وقت لا يزال السوق التجاري مقفلا التزاما بقرار التعبئة العامة وكذلك المطاعم والمقاهي، كما تسير القوى الامنية دوريات لها للتأكد من الالتزام بالاقفال وعدم حصول تجمعات. وتواصل دوريات مديرية الامن العام جنوبا حملة رش وتعقيم مجمعات النازحين السوريين في صيدا.

وعلت بعيد منتصف الليل التكبيرات من شرفات المنازل وأسطح المباني في عدد من احياء مدينة صيدا وكذلك في مخيم عين الحلوة تضرعا الى الله لرفع البلاء وحفظ العباد.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي فيديوهات مصورة لمسيرة تكبيرات تجوب شوارع عين الحلوة وأخرى تجوب ازقة صيدا القديمة خرقتا قرار التعبئة العامة.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل