ازدهار صناعة النعوش في فرنسا جراء “كورونا”

تحولت صناعة التوابيت سريعاً إلى بضاعة ثمينة في فرنسا التي يضربها فيروس “كورونا” بقوة مخلفا خسائر بشرية. ويعمل مصنع النعوش في بلدة جوسي بشمال شرق فرنسا لتلبية الطلبات والوفاء باحتياجات السوق.

ويقوم المصنع في جوسي بتصنيع 80 ألف تابوت من خشب البلوط والصنوبر للسوق الفرنسية، ولا يوجد نقص في الخشب نظرا لانتشار الغابات على مساحة حوالي 60 كيلومترا مربعا من المنطقة المجاورة. وأعلنت فرنسا عن 60 ألف حالة إصابة بالفيروس و5387 وفاة حتى يوم الجمعة، وهي رابع أعلى حصيلة في العالم.

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل