تقديم دير الراهبات المارونيات في صربا كمركز للحجر

أعلنت جمعية راهبات العائلة المقدسة المارونيات واتحاد بلديات كسروان الفتوح، تقديم دير الجمعية في منطقة صربا كمركز للحجر الصحي مجانا.

وقالا في بيان مشترك استهلاه بكلمة للبطريرك الياس الحويك العام 1917، “الحال حرجة للغاية، ونرى أنه مهما عملنا ونعمل، نحن عاجزون عن مساعدتكم حق المساعدة، فما من يد إلا يد الله وحدها قادرة أن تنشلنا من هذه الورطة”.

أضاف البيان، “في ظل الأوضاع الصحية الاستثنائية التي يمر بها لبنان والعالم، تضاف إلى الظروف الاقتصادية الخانقة التي تشهدها بلادنا منذ سنوات، وبخاصة في الأشهر القليلة الماضية، نرفع نظرنا إلى السماء حيث رجاؤنا واتكالنا على عناية الله ورحمته اللامتناهية، ونمد أيدينا لنسهم مع إخوتنا في كل مبادرة كنسية واجتماعية وإنسانية تضامنية، على قدر طاقتنا وبحسب إمكاناتنا”.

وتابع، “من هذا المنطلق، بادرت جمعية راهبات العائلة المقدسة المارونيات، بالتعاون مع اتحاد بلديات كسروان الفتوح والتنسيق معه، بشخص رئيسه جوان حبيش، إلى تقدمة ديرها الكائن في منطقة صربا كمركز للحجر الصحي مجانا. ويتولى الاتحاد تدبير الرعاية الصحية اللازمة واتخاذ الإجراءات الوقائية الضرورية، بإشراف أطباء اختصاصيين وفريق مدرب لهذه الغاية من وحدة الكوارث في الصليب الأحمر اللبناني، بموافقة وزارة الصحة، كل ذلك في إطار العمل الدؤوب للاتحاد منذ بداية الأزمة، لتأمين أماكن للحجر الصحي في المنطقة، وسعيه المتواصل للاستجابة لحاجات المواطنين على كل المستويات”.

وأردف، “نصلي لكي يلهمنا الرب جميعا ما فيه رضاه وخلاص الإنسان، طالبين شفاعة المكرم البطريرك الياس الحويك، ونبقى على استعداد للتعاون مع كل المبادرات، تخفيفا لآلام إخوتنا وعزلتهم في هذه الأوقات الصعبة التي يمرون به”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل