فحوص “PCR” في بلدات ضهور الشوير الخنشارة وبكفيا

اجرى فريق من وزارة الصحة العامة برئاسة الدكتور عبد الحسين خلف فحوص “PCR” في بلدات ضهور الشوير، الخنشارة وبكفيا في قضاء المتن الشمالي ضمن خطة وزارة الصحة لاجراء مسح ميداني في مختلف المناطق اللبنانية لتحديد الواقع الوبائي لجائحة كورونا.

واستهدفت الفحوصات التي اشرف عليها طبيب قضاء المتن الدكتور وسام حبشي عينات من الذين خالطوا الحالات المصابة أو ممن يعانون من عوارض تنفسية وجيوب أنفية وأمراض تحسسية صدرية أو ممن هم في ميدان عملهم على تماس دائم مع غيرهم.

وانطلقت الحملة في بلدية ضهور الشوير حيث اجريت الفحوصات لـ 70 مواطنا بحضور رئيس البلدية حبيب مجاعص الذي اكد ان “لا اصابات حتى الآن في البلدة” مشيرا الى ان “البلدية اعتمدت خطة طوارئ من شقين انساني وطبي لمواجهة فيروس كورونا من خلال تقديم مساعدات غذائية وادوية وهي مستمرة بذلك الى حين انتهاء الازمة الصحية والإقتصادية”.

ثم انتقل الفريق الطبي الى بلدية الخنشارة وشملت الفحوص 68 فردا بمن فيهم موظفو وشرطة البلدية.

واثنى رئيس البلدية اسعد الرياشي على هذه الخطة، آملا ان “تأتي نتائج الفحوص سلبية “مشددا على” ضرورة الالتزام بالشروط الوقائية الصحية”.

المحطة الاخيرة كانت في حديقة بلدية بكفيا حيث اجرى الفريق الطبي الفحوص لـ 69 فردا.

وشددت رئيسة البلدية نيكول الجميل على “اهمية نشر التوعية لمواجهة فيروس كورونا” مشيرة الى ان “البلدية منذ بداية ازمة كورونا التزمت بكافة إجراءات التعبئة العامة والوقاية لمنع تفشي الفيروس في المنطقة كما عملت على مساعدة الاهالي من خلال توزيع حصص غذائية اضافة الى الشتول مع بداية موسم الزرع بهدف العودة الى الارض ونشر ثقافة الانتاج الذاتي”.​

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل