تسليم المتسببين بإشكال الرشيدية

تابع المسؤول التنظيمي والعسكري لحركة “فتح” و”منظمة التحرير الفلسطينية” في منطقة صور اللواء توفيق عبدالله، الإشكال العائلي، الذي جرى في مخيم الرشيدية مساء اليوم، والذي أدى إلى مقتل المدعو جمال الجاعوني وهو في العقد الخامس من العمر، وجرح ثلاثة آخرين.

ونتيجة للملاحقات، تمكن عناصر تابعين لحركة “فتح” من إلقاء القبض على المتسببين بالإشكال، وتسليمهم إلى مخابرات الجيش. وتمنت قيادة حركة “فتح” في منطقة صور، في بيان، على “الإخوة الإعلاميين، توخي الدقة في نقل الأخبار، وعدم تضخيمها، حرصا على مصلحة أهلنا في مخيم الرشيدية”.

وأكدت أنها “لن تتهاون مع أي شخص، يتسبب في قتل وترويع أهلنا الآمنين في المخيم”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل