إشكال بين دورية للكتيبة الفنلندية وأهالي بليدا

وقع إشكال بين عناصر دورية من الكتيبة الفنلندية التابعة لقوات اليونيفيل الدولية وأهالي بلدة بليدا، بعد أن صدمت آلية عسكرية تابعة للكتيبة المذكورة، خلال مرورها في محلة الجميلة في البلدة، سيارتين من نوع “رابيد” ودراجة نارية.

واحتجاجا على ما حصل قطع شبان من بلدة بليدا الطريق عند مدخل بلدة محيبيب المجاورة. وعلق الناطق الرسمي باسم قوات اليونيفيل اندريا تيننتي على الإشكال، بالقول، “نحن ننظر في الحادثة، وباشر القائد العام لليونيفيل تحقيقا بالتنسيق مع الجيش اللبناني”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل