الجمعة بالمساجد بعد الإغلاق

أعادت المساجد في عدد من الدول الإسلامية فتح أبوابها أمام المصلين، اليوم الجمعة، تحت إجراءات صحية صارمة، وذلك بعد أسابيع عدة من غلقها بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

فقد أعلن الأزهر في مصر إقامة صلاة الجمعة، وذلك للمرة الأولى منذ إغلاقه في آذار الماضي، على أن تقتصر الصلاة على أئمة جامع الأزهر والعاملين فيه، مع اتباع الإجراءات الاحترازية للحماية من وباء كورونا.

وأوضح الأزهر أن خطبة الجمعة سيلقيها الدكتور أحمد عمر هاشم، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر، تحت عنوان “الإسلام في مواجهة النوازل والشدائد”.
وبثت الخطبة شاشات التلفزيون المحلية وصفحات الأزهر في مواقع التواصل الاجتماعي عبر الإنترنت، لتمكين الناس في مختلف أنحاء البلاد من مشاهدتها.

وأعلنت مصر في 21 اذار الماضي، عن إغلاق جميع المساجد في كافة أنحاء البلاد، في محاولة للحد من انتشار فيروس كورونا، الذي تسبب حتى الآن بوفاة ألف و126 شخصا وإصابة 29 ألفا و767 آخرين. وسمحت وزارة الأوقاف المصرية بإقامة صلاة الجمعة الماضية في مسجد السيدة نفيسة، من دون استقبال مصلين، غير فريق العمل المكلف بنقل شعائر الصلاة من اتحاد الإذاعة والتلفزيون، إضافة إلى 20 مصليا من العاملين بالمسجد.

المصدر:
سكاي نيوز عربية

خبر عاجل