مار نصرالله بطرس صفير… عمر لبنان ورفيقه

كتب ابراهيم الصقر في “المسيرة” – العدد 1706

عن عمر يناهز المئة عام رحل أيقونة الوطن والاستقلال الثاني لتبقى وصيته سلاح شعبٍ أراد الحياة وهي «الصلاة»… «صلّوا من أجل لبنان»…

أيقونة من الأرز الصلب يفوح منها عطر العنفوان والبطولة ارتفعت إلى سماء المجد لتناضل عن طريق الشفاعة من أجل وطنٍ لطالما ناضلت من اجله على الأرض…

وكأن بلبنان لم يحتمل فقدان تؤام روحه فاصابه الوهن والاضطراب ودخل في غيبوبة الزمن الرديء…

وكأن بلبنان لم يتقبل رحيل بطل صرخة نداء المطارنة الشهير الذي طالب برحيل الاحتلال السوري عن لبنان وكان المرشد الروحي للمقاومة وجبل المصالحة وعراب المعارضة وبركة الاستقلال الثاني…

وكأن بلبنان شعر بأن أضواء المجد خفتت عندما اغمض عينيه رفيقه الساهر عليه وعلى شعبه دائما» ابدا…

عشية ذكرى مئوية لبنان الكبير رحل كبير لبنان بعدما قال ما قاله تاركا» وصية ارتباط بين شفاعة السماء ولبنان وهي صلاة المقاوم ليحيا لبنان….

للإشتراك في “المسيرة” Online:

http://www.almassira.com/subscription/signup/index

from Australia: 0415311113 or: [email protected]

المصدر:
المسيرة

خبر عاجل