عناصر حزب الله العراقي تحرق صور الكاظمي

 

قام عناصر من كتائب حزب الله العراقية، الذين أطلق سراحهم بعد القبض عليهم قبل أيام، بحرق أعلام أميركا وإسرائيل وصور رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي والوقوف بأحذيتهم عليها. وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في العراق صورا للحظة إطلاق سراح عناصر حزب الله، وأكدوا أنهم فور خروجهم من السجن حرقوا صور الكاظمي وداسوا عليها بأحذيتهم وهم يرتدون ملابس الحشد الشعبي.

وأشار الناشطون إلى أن ما حدث هو استعراض قوة وسابقة تاريخية أن تقوم أحد فصائل قوات الأمن بحرق صور قائدها، باعتبار أن الكاظمي هو القائد العام للقوات المسلحة الذي تتبع له. وتعد كتائب حزب الله جزء من وحدة الحشد الشعبي الذي يعتبر أحد فصائل الأمن العراقي ويحصلون على راتبهم من الدولة من 2018. وأطلقت الحكومة العراقية سراح المقبوض عليهم من كتائب حزب الله يومي 25 و26 حزيران، لعدم كفاية الأدلة، وفقاً لمصادر عراقية.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل