موقف محرج للبنان بعد الاستقالتين  

قالت مصادر متابعة، إن “استقالة مدير عام وزارة المال آلان بيفاني ستضع لبنان في موقف محرج أمام صندوق النقد الدولي، لاسيما أن استقالته هي الثانية بعد مستشار وزير المال هنري شاوول”.

وأضافت لـ”الجريدة”، أن “أسباب الاستقالتين مردها إلى التمادي بالمخالفات وارتكاب الأخطاء، وعدم تطبيق القوانين. لاسيما لجهة الاختلاف على أرقام العجوزات والخسائر بين مصرف لبنان ووزارة المال”. ولفتت المصادر إلى أن “المدير العام تصادم مع وزير المال غازي وزني أكثر من مرة، بسبب استبعاده عن حضور الاجتماعات المالية المرتبطة بخطة الإنقاذ الحكومية، لاسيما أن بيفاني له مآخذ كثيرة على الخطة”.

 

المصدر:
الجريدة الكويتية

خبر عاجل