غريزمان يتعرض للإهانة ومدرب برشلونة يرد

أضحت مشاركة اللاعب الفرنسي أنطوان غريزمان، في الدقائق الأربع الأخيرة من مباراة برشلونة أمس الثلاثاء أمام أتلتيكو مدريد، حديث الصحافة الفرنسية التي انتقدت مدرب الفريق كيكي سيتين.

ولم يمنح المدرب سيتين النجم الفرنسي غريزمان حق المشاركة كلاعب أساسي واكتفى بزجه في الدقائق الأخيرة، في الوقت بدل الضائع.

وتسببت هذه القضية في ضجة عقب المباراة وتم سؤال كل من (سيتين، وسيميوني مدرب اتلتيكو مدريد، وغريزمان) عنها.

ولم تصب الصحافة الفرنسية اهتمامها على تعثر برشلونة في مشوار السعي عن لقب الليغا، ولا على أداء أتلتيكو مدريد، بل سيطر موضوع غريزمان على المشهد.

واعتبرت إذاعة “مونت كارلو سبورت” الفرنسية أن ما حدث مع غريزمان كان “إهانة” له، وعنونت الإذاعة عبر نسختها الإلكترونية المكتوبة “مباراة برشلونة أمام أتلتيكو مدريد بالنسبة لـ غريزمان أصبحت إهانة”.

وتطرق سيتين إلى الدور المحدود لغريزمان  مع الفريق، واقتصار مشاركته أمام أتلتيكو على الدخول في الدقيقة 90 بدلا من التشيلي أرتورو فيدال، وقال عن المهاجم السابق لأتلتيكو والذي يخوض موسمه الأول مع برشلونة، “هو لاعب مهم، وصحيح ان إدخاله بهذه الطريقة هو صعب بالنسبة إلى لاعب من هذا المستوى، لكن الظروف هي التي أرغمتني على القيام بذلك”.

وتابع، “كان في إمكاني اتخاذ قرار مختلف، عدم إشراكه مثلا، لكنك تأمل دائما في أن يتمكن لاعب مثله من القيام بحركة دقيقة تتيح لك الفوز بالمباراة”، وهو ما لم يحصل.

وأضاف سيتين، “غدا سأتحدث إليه، لكن لن أتقدم باعتذار منه، لأن هذا قرار علي تحمل مسؤوليته، لكني واثق من أنه قرار سيتفهمه لأنه لاعب كبير، محترف كبير، وإنسان كبير”.

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل