جبور: السلطة القابضة على القرار ترفض الاصلاح

رأى رئيس جهاز الاعلام والتواصل في حزب القوات اللبنانية شارل جبور انه “يكفي الارتكاز على كلام المدير العام لوزارة المالية آلان بيفاني انه استقال لعدم وجود اي نية للاصلاح بمعزل عن السهام التي يوجهها بالاتجاه الذي يريده”.

وتابع عبر “الديار” ان “الاساس ظهر وهو ان لا اصلاح والامور واصلة الى افق مسدود وكل السلطة المجتمعة تتحمل المسؤولية”، مشيراً في الوقت ذاته الى ان “بعض اطراف هذه السلطة ستحاول تقاذف المسؤولية على بعضها بعضا، ولكن المسؤولية مشتركة في ظل سلطة قابضة على القرار وترفض أي اصلاح حقيقي”.

وأضاف، “استقالة بيفاني تعني ان اعمدة الدولة باتت هشة، وهو مؤشر ان الادارت على طريق الانهيار”.

واعتبر جبور ان الحكومة مأزومة وما زلنا ندور في حلقة مفرغة، واصبح من الواضح ان هذا الفريق السياسي لا نية لديه للاصلاح او التغيير ويقف مكتوف الايدي امام هذه الازمة.

وقال ان “هذا الفريق السياسي لا يريد الاستقالة من اجل اعطاء هذه المهمة لغيره على الرغم من انه برهن عن عجزه في معالجة الازمة، وفي الوقت ذاته لا يقوم بما هو مطلوب منه”، محملاً السلطة مسؤولية منعها لامكانية انقاذ للبنانيين.

المصدر:
الديار

خبر عاجل