خيبة أمل أميركية إثر قرار تحويل آيا صوفيا إلى مسجد

أفادت وزارة الخارجية الأميركية اليوم الجمعة، بأن الولايات المتحدة تشعر “بخيبة أمل” إثر قرار أنقرة تحويل معلم آيا صوفيا إلى مسجد مفتوح للصلاة.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية مورغان أورتاغوس، “نحن مدركون لحقيقة أن الحكومة التركية ستلتزم بإتاحة آيا صوفيا لجميع الزائرين، ونتطلع لسماع خطط أنقرة بشأن إشرافها المستمر على آيا صوفيا بما يضمن إمكانية أن يزور الجميع المكان من دون عائق”.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال اليوم الجمعة، إن أول صلاة ستقام بمسجد آيا صوفيا ستكون يوم 24 تموز، مضيفا أنه سيكون مفتوحا للمسلمين والمسيحيين.

وجاء ذلك عقب إصدار المحكمة الإدارية العليا التركية حكما تاريخيا بإلغاء قرار الحكومة عام 1934 الذي حول معلم آيا صوفيا التاريخي إلى متحف.

وأثبت الحكم الجديد توصيف آيا صوفيا كمسجد في سند الملكية. وبني معلم آيا صوفيا التاريخي عام 537 ككنيسة، وبعد استيلاء العثمانيين على القسطنطينية عام 1453 تم تحويله إلى مسجد، وفي عام 1935 أصبح متحفا.

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل