جهاز يصطاد “كورونا” ويدمره في ثوانٍ

اكدت جامعة هيوستن في ولاية تكساس الأميركية أن فريقا من الباحثين طور جهازا يقتل فيروس كورونا المستجد بشكل فوري. ووفقا لورقة نشرت في المجلة العلمية “ماتيريل توداي فيزكس” فقد صمم الفريق منقي هواء “يصطاد الفيروس ويقتله”، وأظهر نتائج جيدة في الاختبارات التي أجريت في مختبر غالفيستون الوطني، إذ قتل نسبة 99.8 في المئة من الفيروس، حسب جامعة هيوستن.

ويأتي الكشف عن الجهاز بعد أدلة جديدة تفيد بأن الفيروس يمكن أن يبقى في الهواء لمدة ثلاث ساعات تقريبا. وبالنظر إلى أن الفيروس لا يستطيع البقاء على قيد الحياة في درجة حرارة تصل إلى 158 درجة فهرنهايت، فقد أضاف الباحثون منقياً ساخناً بدرجة حرارة تصل إلى حوالي 392 درجة فهرنهايت، ما يقتل الفيروس على الفور.

وتم بناء نموذج أولي من قبل ورشة عمل محلية واختباره لأول مرة في مختبر  يدعى “رين” لاختبار العلاقة بين التيار ودرجة الحرارة. قبل أن يتم إرساله إلى مختبر غالفيستون ليتم اختبار قدرته على قتل الفيروس. ووفق مختبر رين فإن الجهاز يلبي متطلبات أنظمة التدفئة والتهوية وتكييف الهواء التقليدية. ويمكن للمنقي أن يكون مفيداً في المطارات والطائرات، وأيضا في المباني المكتبية والمدارس والسفن السياحية لوقف انتشار كورونا. واعترفت منظمة الصحة العالمية أن انتقال الفيروس عن طريق الهباء الجوي، أو القطرات الصغيرة المتناثرة، ربما يكون مسؤولا عن “تفشي فيروس كورونا المستجد بين الناس، ولا سيما في بعض الأماكن المغلقة، مثل المطاعم والنوادي الليلية وأماكن العبادة أو أماكن العمل التي تتطلب الحديث بصوت مرتفع”.

وجاء اعتراف المنظمة بعد أن وجهت إليها رسالة موقعة من أكثر من 200 خبير في الصحة عبر العالم، طالبوها بتعديل تقاريرها بخصوص طرق انتقال فيروس كورونا المستجد.

المصدر:
الحرة

خبر عاجل