ترك طفله بقطار بعدما رفضت زوجته تربيته

أقدم رجل مصري على تعريض حياة ابنه، من ذوي الاحتياجات الخاصة، للخطر بعدما تركه بمفرده داخل عربة قطار. وقال مصدر أمني مصري أمس الخميس، إن ضباط قسم مصر الجديدة تلقوا بلاغا من أحد الأشخاص المقيمين بمنطقة المطرية، يفيد بأنه أثناء قيامه بالتنزه في منطقة ميريلاند برفقة نجلة، البالغ من العمر 9 سنوات، ولديه ظروف صحية خاصة، فوجئ باختفائه.

وأضاف المصدر أنه تبين فيما بعد عدم صحة رواية المبلغ، الذي أقر بعد التحقيق معه بأنه على خلافات مع طليقته (والدة الطفل)، وأنها تزوجت من آخر ولا ترغب في تواجد نجلها بصحبتها. وأشار إلى أنه تزوج أيضا من أخرى رفضت رعاية نجله، ورغبة منه في التخلص من نجله قام باصطحابه لمحطة قطار الجيزة ووضعه بالقطار المتجه إلى محافظة أسوان، تاركاً ورقة بجيبه يلتمس خلالها إيداع نجله بأحد دور الرعاية. وتمكنت الأجهزة الأمنية المعنية من العثور على الطفل داخل القطار، وقدمت أوجه الرعاية اللازمة له، وقد تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

المصدر:
روسيا اليوم

خبر عاجل