هل وقع طوني أبو جودة بالحبّ بعد الطلاق؟

 

في أول تصريح له بعد انفصاله عن الإعلامية كارلا حداد، أكّد الممثل طوني أبو جودة أنّ الانفصال حصل منذ 8 أشهر، موضحاً أنّ التأخير في الحديث عن الموضوع يعود إلى عدم رغبته وكارلا في التطرّق إلى موضوع شخصي. وتابع أبو جودة بالقول إنّ الوقت لم يكن مناسباً، نظراً إلى الظروف التي تعصف بلبنان.

وكشف أبو جودة أنّ كارلا هي التي أرادت الكشف عن مسألة الانفصال، مؤكداً أنّ شيئاً لم يتغير بعد، وهما لا يزالان يعيشان في المنزل نفسه.

وأضاف أبو جودة قائلاً إنّ العائلة تبقى الأهم، مؤكداً أنّ كل شيء يهون “من أجل ابنتهما” التي لم تشعر بتغيير بعد انفصال والديها. وتابع أبو جودة قائلاً إنّه بات يغادر المنزل “من دون إذن”.

ولدى سؤاله عن رأيه إذا ما ارتبطت كارلا، أكّد أبو جودة أنّ الأخيرة تعرف مصلحتها ومصلحة ابنتهما، مشدداً على أنّه ليس لديه شروط.

أمّا عن ارتباطه هو، فسخر أبو جودة من المسألة، قائلاً إنّ قلبه يدق لحسابه في المصرف “الذي سُلب منه”. وفي أوائل شهر حزيران الفائت، أعلنت كارلا انفصالها عن طوني بعد زواج دام 16 عاماً.

المصدر:
أغاني أغاني

خبر عاجل