“أكلة الجبنة” تقاسموا التدقيق الجنائي

علَّقت مصادر مطلعة على الكواليس التي رافقت اختيار مجلس الوزراء لشركة معينة، لإجراء عملية تدقيق جنائي في حسابات مصرف لبنان، واستبعاد شركة أخرى بحجة التعامل مع إسرائيل.

وأكدت المصادر ذاتها، لموقع القوات اللبنانية الإلكتروني، أن شمّاعة إسرائيل التي استُخدمت حجة ساقطة، إذ من الثابت أن غالبية شركات التدقيق المالي الجنائي العالمية البارزة، تتعامل مع إسرائيل كأي دولة أخرى، ومن ضمنها الشركة التي تم اختيارها من قبل الحكومة”.

وتضيف، “يبدو أن السبب يعود إلى أن “أكلة الجبنة” رأوا أن حجم القالب أكبر مع الشركة المعتمَدة منه مع الشركة المستبعَدة. بالتالي يمكن بذلك توزيع حصص أكثر على عدد أكبر من المستفيدين.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل