إلغاء حكم الإعدام بحق منفذ تفجير ماراثون بوسطن

ألغت محكمة استئناف أميركية حكم الإعدام الصادر بحق جوهر تسارناييف لدوره في التفجير القاتل الذي استهدف ماراثون بوسطن في عام 2013.

وقتل ثلاثة أشخاص وأُصيب أكثر من 260 عندما انفجرت قنبلتان، زرعهما تسارناييف وشقيقه، عند خط نهاية السباق، وقالت المحكمة إن تسارناييف سيقضي ما تبقى من حياته في السجن.

وعلى الرغم من ذلك، أمرت المحكمة بإعادة المحاكمة عن الاتهامات المنسوبة لتسارناييف، والتي قد يواجه فيها عقوبة الإعدام. وقالت المحكمة في حكمها إن قاضي المحاكمة السابقة أخفق في استبعاد محلفين، كانوا قد خلصوا بالفعل إلى أن تسارناييف مذنب.

وكان جوهر وشقيقه الأكبر تامرلان، وهما من أصل شيشاني ويحملان جنسيتي الولايات المتحدة وقرغيزستان، قد زرعا قنابل بالقرب من خط النهاية في ماراثون بوسطن يوم 15 نيسان 2013.

وقُتل تامرلان في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة بعد ثلاثة أيام، أما جوهر فقد فر من تبادل إطلاق النار، لكن السلطات ألقت القبض عليه بعد ذلك بيوم، حيث عثر عليه مختبئا في قارب في الفناء الخلفي لمنزل في ضاحية ووترتاون في بوسطن.

 

المصدر:
bbc arabic

خبر عاجل