الرياشي: “جعجع بيلبقلو”

 

رأى الوزير السابق ملحم الرياشي أن “المشكلة تكمن اليوم بوجود لبنان على مفترق صراع إقليمي ودولي وكنت أتمنى لو تطرّق رئيس الجمهورية ميشال عون في كلامه اليوم إلى الحياد الذي أعلن عنه البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي الذي يشكّل القبة الحديدية التي يمكن تحتها حلّ كل شيء”.

وأضاف عبر “mtv”، “لا يمكن حماية لبنان إلاّ بـ”الحياد البطريركي” وهذا المشروع هو مدخل المصالحة الوطنية الشاملة الحقيقيّة التي لا يمكن أن تتم إلا من خلال قضية تحاكي الواقع وهذا الحياد قادر على إعادة النهوض باقتصاد لبنان”.

وقال، “الحياد هو انحياز إلى الحق بإبعاد لبنان عن الصراعات والارتباطات ولا حلّ آخر غير الحياد لأنّ كل الدول تخلّت عن لبنان والحكومة لم تتمكن من اجتراح الحلول والبنية التحتية للدولة عقيمة”.

واشار الى ان “البطريرك الراعي مستمر في فكرة الحياد الذي لا يلغي بأن تكون طرفاً في الصراع العربي – الإسرائيلي والفاتيكان خائف جداً على لبنان ونحن نعيش تهديداً يومياً بلقمة عيشنا”.

ولفت الى اننا “لا نفكر في رئاسة الجمهورية ورئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع “بيلبقلو” لأنه صادق مع خصمه كما صديقه وهذا ما يبني بلداً”.

ودعا الرياشي الى “استقالة الحكومة “بس بدك الحريري يرجع” ونحن نعلن من نريد في الوقت المناسب ولم نطعن الحريري في الظهر بل كان موقفاً متلائماً مع سياسة القوات وفي النهاية هو صديق وحليف في الأمور الاستراتيجية وستخلق قريباً بيننا أرضية مشتركة”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل