8 طرق لحماية أنفسنا من دخان “انفجار بيروت”

أوضحت استاذة الكيمياء في الجامعة الاميركية في بيروت نجاة صليبا، أن “الدخان الناتج عن الانفجار يحتوي على الكثير من الجسيمات والغازات السامة. الأخطر هي الجسيمات الدقيقة التي لا يمكن إيقافها بواسطة الأقنعة العادية والغازات مثل NO2 وجميع مشتقاته العضوية التي ستبقى وتتفاعل في الهواء لفترة من الوقت. إن الرطوبة العالية والطقس الراكد، كما هو الحال في بيروت، يساعد لتفاعل NO2 في الهواء إلى حمض النيتريك HNO3. ومع ذلك، فإن وجود الأمونيا من نترات الأمونيوم سيعادل جزءًا من حمض النيتريك. المصدر الآخر للتلوث هو الغبار السام المترسب الذي سيتم بعثرته في الهواء مع تحرك الناس”.

وتابعت، “العواقب المباشرة، على السكان الأكثر ضعفاً: كبار السن والأطفال، هي صعوبة في التنفس بالإضافة إلى تهيج العين والجلد”.

ولحماية نفسك، عددت صليبا 8 نقاط، يمكنك القيام بما يلي:

1. أرسل المسنين والأطفال إلى مكان أكثر أمانًا بعيدًا عن الموقع المفجر ، وإذا لم يكن ذلك ممكنًا ، احتفظ بهم في بيئة أنظف (انظر أدناه) في الداخل.

2. اغسل يديك ووجهك وجلدك المكشوف بالصابون والماء عدة مرات خلال اليوم

3. قم بتنظيف جميع الأسطح الداخلية بالمنزل جيدًا باستخدام مناشف مبللة لمسح الجزيئات المودعة وتجنب تشتتها في الهواء. تأكد من تجفيفها بعد ذلك لأن الأسطح الرطبة هي وسيلة جيدة لتفاعل NO2.

4. إذا كان لديك مزيل الرطوبة ، فاستخدمه أكثر في المنزل لتقليل إمكانية تكوين حمض النيتريك في الداخل

5. ارتداء أقنعة خاصة عند تنظيف الغبار وعند الخروج

6. ارتداء قفازات سميكة لحماية يديك من الجزيئات الدقيقة من الزجاج الممزق

7. اكنس الغبار بالمكنسة الكهربائية وليس بالمكنسة العادية بعد إزالة جميع قطع الزجاج الكبيرة والمخلفات الأخرى.

8. رش بالمياه  الشرفات المفتوحة والحديقة قدر الإمكان للمساعدة على ترسيب الجسيمات بشكل أسرع”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل