فريق تشيكي يعمل لإنقاذ الناجين والمصابين

 

أكدت السفارة التشيكية انه “لا يزال فريق البحث والإنقاذ التشيكي يعمل منذ الخميس 6 آب على 3 نوبات مباشرة في مرفأ بيروت على بعد 500 متر تقريبا من نقطة الحريق الأصلي والانفجار، لتحديد مكان وإنقاذ أي ناجين أو مصابين”.

وأضافت في بيان، “يضم الفريق 5 كلاب مدربة تدريبا عاليا، أصيب اثنان منهم بجروح طفيفة جراء قطع الزجاج بالأمس، لكنهم بصحة جيدة الآن وعادوا للعمل مع الفريق. خلال يوم الجمعة، سينتهي الفريق من الأعمال في قطاعه وسينتقل إلى منطقة أخرى مخصصة لمواصلة البحث، بما في ذلك تقييم ثبات المباني المتضررة”.

كما أوضحت السفارة التشيكية أن فريق البحث والإنقاذ التشيكي “يتمتع بمهارات عالية في إنقاذ الأشخاص من المباني المنهارة، وهو مدرب بشكل مكثف على الانهيار الهيكلي والمخاطر المرتبطة بالأسلاك الكهربائية وخطوط الغاز الطبيعي المعطلة والمخاطر الخطيرة الأخرى. عناصر الفريق قادرون على مغادرة براغ والانتشار في غضون عشر ساعات فقط، بعد استدعائهم، جنبا إلى جنب مع وحدة الكلاب البوليسية المدربة تدريبا عاليا، بالإضافة الى أحد عشر طنا من المعدات الثقيلة. في حين أن الزلازل كانت تقليديا سبب عمليات فرق البحث والإنقاذ في جميع أنحاء العالم، فقد أدت الهجمات الإرهابية والانفجارات الطبيعية والطقس القاسي مثل الأعاصير والانهيارات الثلجية أيضا إلى نشر هذا الفريق الفريد”.

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل