فك الحصار الدولي عن لبنان أم افتراق فرنسي ـ أميركي؟

رأت مصادر سياسية متابعة لزيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الى لبنان انها “مؤشر على فك الحصار الدولي عن لبنان، وانها ما كانت لتحصل لولا وجود موافقة ورضى اميركيين عليها وعلى مضمونها، بينما اذا لم تحصل هذه الموافقة فيكون هناك افتراق سياسي حول لبنان بين باريس وواشنطن، لا سيما ان ماكرون التقى رئيس كتلة الوفاء للمقاومة محمد رعد، فيما واشنطن تمارس ضغوطها على لبنان عبر العقوبات السياسية والاقتصادية على حزب الله”.

المصدر:
اللواء

خبر عاجل