الرومي: سلمناكن لبنان لا سيد ولا حرّ ولا مستقّل

عبّرت الفنانة ماجدة الرومي عن حزنها لما حصل في اليومين الماضيين، وقالت من الجميزة، “ما قدرت اتحمل هالمنظر، اتحملت كل شي من 1975 لليوم بس ما قدرت اتحمل لي شفتو”.

الرومي التي جالت في شوارع الجميزة مرتدية الأسود حداداً على شهداء التفجير، لم تستطع إخفاء تأثرها وكبت دموعها.

وأضافت الرومي، “مكانس الناس ركّعتني… أنتم الأمل والرجاء… كبر قلبي بالشباب والصبايا ومن زمان ما حسيت حالي لبنانية، وانا جاية اعتذر منكن لان سلمناكن لبنان لا سيد ولا حرّ ولا مستقّل”.

ورددت كلمات أغنيتها، “قومي من تحت الردم، كزهرة لوز في نيسان، قومي من حزنك قومي، إن الثورة تولد من رحم الأحزان”.

وشددت الرومي على أنها “جاية بوسن وحيين وقلن بتكبروا القبل ونعتذر منكن على لبنان لي سلمانتكن ياه مش كان هيدا القصد لما تحملنا كل يلي تحملنا، مش كرمال نسلمكن لبنان هيك”.

وأضافت، “شعرت بالألم البارحة لكن مشهد الشباب جعلني أتأمل خيراً للبنان”. وردّدت لبيروت، “إن الثورة تولد من رحم الأحزان”

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل