جهاز الشهداء والمصابين والأسرى في “القوات” يقدمون الطعام للعائلات المنكوبة

 

عملا برسالته الانسانية في لبنان والعالم، وتحسّساً منه بالظلم والأسى والفاجعة التي أصابت أبناء بيروت الأحرار من جرّاء الانفجار الغاشم الذي ضرب مرفأها التاريخي في الرابع من آب، توجه عدد من المتطوعين من جهاز الشهداء والمصابين والأسرى، في حزب القوات اللبنانية إلى بيروت للمشاركة في أعمال التنظيف، ولمساعدة الاهالي المنكوبين في استعادة جزء يسير من حياتهم الهانئة التي اعتادوا عليها.

وقام الجهاز في منطقة الجميزة بكنس الشوارع، وإزالة الركام، فيما قامت مجموعة بتقديم الطعام للعائلات المنكوبة.

وهذه مساهمة صغيرة للتخفيف من وطأة الكارثة الكبيرة التي حلت على أبناء مدينة بيروت، آملين عودة الحياة إلى دورتها الطبيعية، لتعود الجميزة، ومار مخايل، والمرفأ، وساسين، والأشرفية قبلة أنظار اللبنانيين جميعهم كما ألفوها.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل