جرعة إيجابية تجهز النجمة للقب 12 في كأس النخبة

يستعد قطار الكرة اللبنانية للانطلاق من جديد بعد طول انتظار، حيث تنطلق أولى البطولات من بوابة كأسي النخبة والتحدي، التي ستكون بنظام جديد عبارة عن بطولة واحدة، ثم تقسم مجموعات البطولتين بحسب الترتيب.

وتعد النسخة 23 من بطولة كأس النخبة محطة أساسية في نادي النجمة، حيث يبحث النبيذي بقيادة مدربه موسى حجيج أول ألقابه مع الفريق.

يستعرض “كووورة” ضمن سلسلة تقارير أبرز أرقام ونتائج بطولتي كأس النخبة والتحدي حيث نبدأ مع نادي النجمة.

ويعد النجمة صاحب زعامة بطولة كأس النخبة بـ11 لقبا سابقا حيث توج بهذه البطولة سنوات (1996 و1998، و2001، و2002، و2003، و2004، و2005، و2014، و2016، و2017، و2018).

وشكلت إدارة النادي برئاسة أسعد صقال خلية نحل، من خلال عمل متواصل واجتماعات فنية وإدارية من أجل استقطاب أبرز نجوم الدوري، بالإضافة إلى السعي نحو إسعاد الجماهير النجماوية المتعطشة لرؤية فريقها على منصات التتويج.

وقرر المدير الفني للفريق موسى حجيج تكثيف ساعات التمارين خلال الفترة المقبلة، وأن يستمر النجمة بالتمارين تحت أي ظروف، لمنح جرعة إيجابية للاعبين والجماهير، وتأكيد جدية الفريق في البحث عن الألقاب مع انطلاق الموسم الجديد.

وتطلق هذه العبارة مع انطلاق بطولة النخبة في كل موسم، حيث تتفاءل الجماهير النجماوية بهذه البطولة التي اتخذت طابعا رسميا، هذا الموسم، بسبب توقف البطولات المحلية نحو موسم كامل.

وتنتظر جماهير النجمة مشاهدة الصورة العامة لفريقها وخصوصا على مستوى خطي الدفاع والهجوم وذلك بعد رحيل قاسم الزين إلى النصر الكويتي وفسخ التعاقد مع فايز شمسين وأجانب الفريق.

المصدر:
كووورة

خبر عاجل