صور منزل إيلي صعب “قبل وبعد” انفجار بيروت

 

بعدما أكّدت مجلة “ڤوغ” أن المقر الرئيسي لداري أزياء المصممين إيلي صعب وزهير مراد اللذين يتمتعان بشهرة عالمية كبيرة قد تعرضتا للدمار، تساءل بعض روّاد الإنترنت ما مصير منزل المصمم اللبناني العالمي إيلي صعب الّذي يقع في منطقة الجميزة بعد انفجار بيروت؟

وسرعان ما أتت الإجابة عبر صورٍ نشرتها صفحات على منصّات التواصل الاجتماعي الانفجار، ليتبيّن أن منزل إيلي صعب في الجميزة قد لحقته أضرار كبيرة.

لكن إيلي صعب التزم الصمت عبر صفحاته ولم يذكر الخسائر الفادحة الّتي أصابت منزله على حساباته الخاصة.

View this post on Instagram

From a Traditional Cultural Lebanese Residential House in #Gemmayze Elie & Claudine Saab Just like any Lebanese Family they Raised their 3 Gents in it , Elie Saab is not only an International Lebanese Designer but he is also a Patriotic #Lebanese Who even Lost his HQ Building in Down Town Beirut in #BeirutExplostion ! Memories Will Last , Bitter Moments will stay in the Heart ! But Beirut Will Rise Again! Elie You Represented your Country at Its Best , Is this his reward? Unfortunately I wish that Art & Culture Rule , we would have been super innovated! God Bless you all! @claudinesaab @eliesjr @eliesaabworld @celiosaab #MichelSaab [🔁SWIPE] @chakibrichani @chakibrichaniarchitects

A post shared by MAGLEB LTD #SeeItFirstHere (@maglebanon) on

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل