شكوك حول 50 دولار مزوّرة… توجهوا إلى أقرب مصرف!

ساد جوّ من الهلع في اليومين الأخيرين، مع انتشار خبر عن كميات كبيرة من العملة الأجنبية، فئة 50 دولار، مزوّرة، قيد التداول في السوق ويقع عدد كبير من المواطنين ضحيتها.

شريحة كبيرة من اللبنانيين الذي يسعون إلى تحويل العملة اللبنانية إلى الدولار والعكس، ارتبكت، وسط الأزمة الاقتصادية الحالية السائدة، ما دفعهم إلى التساؤل عن صحة الخبر.

موقع القوات الالكتروني، تحقق من الأمر واتصل برئيس نقابة موظفي المصارف أسد خوري الذي أكد ان “العملة ليست بمتناول أي مرجعية مالية رسمية، لا مصرف لبنان، ولا المصارف عموماً ولا مدراء المصارف ولا رؤساء مجالس إدارة المصارف”.

وأضاف، “حتى الآن هو خبر يتم التداول به عبر مواقع التواصل الاجتماعي ليس إلا، ولا أي أثر لهذه العملة في المراجع الرسمية. لم يؤكد أياً من المراجع على عملية واحدة للتداول بهذه الورقة، ولو أنه تمّ التداول بها فعلاً لكانت وصلت بطريقة أو بأخرى، لهذا السبب لا أنفي ولا أؤكد الخبر، والانتشار الذي حصل حتى الآن هو فقط عبر منصات التواصل الاجتماعي”.

ودعا خوري من يريد التحقق من عملته إلى التوجه إلى أقرب بنك أو صراف، كما باستطاعته أيضاً أن يطلب تبديل الدولار باليورو، وإن رُفضت العملة تكون مزيفة”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل