كيم كارداشيان تجمد حساباتها عبر الـ”سوشيال ميديا”

انضمت نجمة تليفزيون الواقع كيم كارداشيان لمجموعة من المشاهير ممن أعلنوا تجميد حساباتهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي احتجاجا على انتشار الكراهية والمعلومات المضللة على هذه المواقع.

أعلنت كيم كارداشيان، عبر “انستغرام” إيقاف حساباتها عبر Facebook وInstagram في إطار حملة “أوقفوا الكراهية من أجل الربح” التي أطلقها نشطاء في مجال حقوق الإنسان.

وقالت كارداشيان، “لا يمكنني البقاء صامتة بينما تستمر هذه المنصات في السماح بنشر الكراهية والمعلومات المضللة التي أطلقتها جماعات لزرع الانقسام وتقسيم الولايات المتحدة”.

وأضافت، “نشر المعلومات المضلّلة على وسائل الاجتماعي له أثر خطير على انتخاباتنا ويقوض ديمقراطيتنا. يرجى الانضمام إليّ غداً عندما سأقوم بتجميد حسابي على Instagram وFacebook حتى لا يستمر نشر الكراهية”.

وانضمّ مشاهير آخرون إلى حملة المقاطعة من بينهم ليوناردو دي كابريو وساشا بارون كوهين وجنيفر لورنس وكيتي بيري وغيرهم، ويتهم منظمو الحملة هذه المواقع بعدم القيام بما يكفي لوقف نشر خطاب الكراهية والمعلومات المضلّلة.

المصدر:
في الفن

خبر عاجل