معتصم النهار يفشل في حلّ مشاكله الزوجية

يعيش معتصم النهار حالة ترقب لعرض أولى حلقات مسلسله الدرامي الجديد “من الآخر” المقرر عرضه ليلة الأحد المقبل عبر شاشة دبي وقناة أم تي في وعبر شاشة رؤية الأردنية أيضاً ومحطة الـART، ليخوض به المنافسة الدرامية خارج رمضان بعد تأجيل عرضه من الموسم الرمضاني الماضي بسبب أزمة انتشار فيروس “كورونا”.

وكشف موقع “نواعم” عن بعض الكواليس الخاصة بالعمل، كما كشف عن مصير مسلسل “ما فيّي” لفاليري أبو شقرا ومعتصم النهار.

طلاق معتصم النهار

من خلال قصة اجتماعية قوية، تدور أحداث مسلسل “من الآخر” المقرر عرضه بعد ساعات قليلة، حيث تبدأ الأحداث داخل منزل “ورد العمري” ويجسده معتصم النهار الذي يعمل Life Coach ولديه قناة خاصة على اليوتيوب، يحاول من خلالها مساعدة جمهوره على حل مشاكلهم، ولكنه لا ينجح في حل مشكلته مع زوجته “ياسمين” التي تجسّد دورها الإعلامية والممثلة ريتا حرب، خاصة بعد أن يقرر نقل حياته ليعيش في بلد آخر لينجح في عمله؛ ما جعل زوجته تكشف العديد من الأسرار الغامضة عنه فتطلب الطلاق فوراً، وتظهر هنا شخصية “تارا” وهي المحامية التي تتولى قضية الطلاق بينهما وتجسّدها سينتيا صمويل.

وغيّرت ريتا حرب لوكها الخاص، حيث اعتمدت الشعر القصير باللون البني الداكن فور إنهاء تصوير المسلسل، من أجل تصوير مشاهدها ضمن أحداث الموسم الثاني من مسلسل “عروس بيروت” الذي تطلّ به ضمن الأبطال الجدد للموسم الجديد.

من ناحية أخرى، علمت نواعم أن لا موسم جديداً من مسلسل “ما فيّي” لمعتصم النهار وفاليري أبو شقرا الذي نجح بموسميه الأول والثاني خلال الفترة الماضية، حيث قررت الشركة المنتجة الاكتفاء بالموسمين والتحضير لأعمال جديدة لكل منهما.

المصدر:
نواعم

خبر عاجل