سواريز يهدد خزينة برشلونة

بات نجم أوروغواي المخضرم، لويس سواريز، على أعتاب الرحيل من برشلونة الإسباني، في ظل الكثير من التقارير التي تحدثت عن توصله لاتفاق مع العملاق الكتالوني للرحيل عن النادي، إلا أن الساعات الأخيرة شهدت تطورات كبيرة.

وكشفت صحيفة “سبورت” الكتالونية والمقربة من إدارة برشلونة، أن مسؤولي النادي يرفضون رحيل سواريز مجاناً عن العملاق الكتالوني والانتقال إلى أتلتيكو مدريد، المنافس القوي للفريق على لقب الدوري الإسباني في كل موسم.

وأوضحت الصحيفة أن إدارة برشلونة بعدما وافقت على رحيل سواريز مجانًا هذا الصيف، لاسيما عقب إعلان المدرب رونالد كومان، أن اللاعب خارج حساباته في الموسم الحالي، تراجعت عن موافقتها وتم إيقاف الصفقة بعدما علمت أنه في طريقه إلى أتلتيكو مدريد.

ولم يقف سواريز صامتاً إزاء هذا الموقف والتعنت معه من إدارة النادي، ورد بشكل قوي على جوسيب ماريا بارتوميو رئيس النادي والمسؤولين في برشلونة، وأبلغهم أنه باق في النادي حتى نهاية مدة عقده في يونيو المقبل ولن يرحل إلى أي مكان.

وأضافت الصحيفة أن إدارة برشلونة باتت في ورطة كبيرة، ففي حال عدم رحيل اللاعب سيحصل على راتبه الكبير حتى نهاية عقده دون أن تستفيد منه بأي شيء حيث سيجلس في المدرجات لخروجه من الحسابات الفنية للمدرب رونالد كومان.

واختتمت أن برشلونة كذلك وضعت اللاعب في موقف صعب بأن فرضت عليه عدم الانتقال إلى خصم مباشر في الدوري الإسباني مثل فريق أتلتيكو مدريد، وكذلك عدم الانتقال لعمالقة أوروبا مثل باريس سان جرمان ومانشستر سيتي ومانشستر يونايتد، وغيرها من الأندية المنافسة لبرشلونة على الصعيد الأوروبي في بطولة دوري أبطال أوروبا.

يذكر أن الأزمات بين ثالث أفضل هداف في تاريخ برشلونة لويس سواريز، وإدارة النادي بدأت في أعقاب تولي الهولندي رونالد كومان تدريب فريق برشلونة حيث أجرى مكالمة هاتفية مقتضبة مع النجم الدولي أبلغه خلالها أنه لا مكان له في الفريق في الموسم الجاري، وعليه البحث عن فريق جديد للرحيل إليه.

 

المصدر:
bein sports

خبر عاجل