نهائي السوبر الأوروبي “قنبلة كورونا الموقوتة”

يواجه قرار الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “ويفا” انتقادات لاذعة، بسبب قراره الغريب بإقامة نهائي كأس السوبر الأوروبي، بعد أيام، في مدينة أوروبية تتزايد فيها حالات الإصابة بكورونا بأرقام “مخيفة”، مع السماح للجماهير بالحضور، مما يهدد “بقنبلة صحية موقوتة”.

وسيقام نهائي كأس السوبر الأوروبي في العاصمة الهنغارية بودابست، مساء الخميس، بين بطل دوري أبطال أوروبا، بايرن ميونيخ الألماني، وبطل اليوروبا ليغ، إشبيلية الإسباني.

وواجه القرار هجوما كبيرا من المراقبين، خاصة وأن حالات الإصابة ترتفع بشكل كبير في هنغاريا، ولزيادة الطين بلة، قرر “الويفا” السماح لأكثر من 20 ألف متفرج بحضور المباراة على استاد “بوشكاش أرينا”.

وسيمثل هذا الحضور الجماهيري الرقم الأعلى لمشجعين في مباراة كرة قدم بأوروبا، منذ آذار الماضي حين تفشى فيروس كورونا المستجد.

المصدر:
bein sports

خبر عاجل