عرض لـ”سعادة السماء” لدعم “الإطفاء” برعاية عبود

 

أقامت جمعية سعادة السماء معرضا فنيا مكونا من لوحات مائية بريشة خادم الجمعية الأب مجدي علاوي يعود ريعه لدعم فوج إطفاء بيروت، برعاية وحضور محافظ بيروت القاضي مروان عبود، وقائد فوج الإطفاء العقيد الركن نبيل خنكرلي، وعدد كبير من عناصر وضباط الفوج.

بعد النشيد الوطني ودقيقة صمت على ضحايا تفجير المرفأ، تكلمت عريفة الحفل الإعلامية باتريسيا سماحة، فشددت على الدور المحوري الذي يلعبه فوج الإطفاء في حماية أمن العاصمة والتقليل من حجم الخسائر عند وقوع الكوارث والحوادث الأليمة بمختلف مستوياتها.

ودعت سماحة المحافظ لتزويد الفوج  بالآليات والمعدات اللازمة وتوسيع ملاك الفوج لرفع المظلومية عن بعض الرتباء واقرار نظام تقاعدي  يليق بفوج اطفاء بيروت ويحفظ كرامتهم بعد انتهاء خدمتهم، كما شكرته على قرار تثبيت الـ354 إطفائياً ومهنياً ومسعفاً متمرناً، من ضمنهم سبعة من الشهداء العشرة الذين قضوا أثناء محاولتهم إطفاء الحريق الذي سبق انفجار المرفأ في 4 آب.

ثم تكلم محافظ بيروت القاضي مروان عبود، فشكر الاب علاوي على مبادرته التي هي عصارة محبته وعلى تجسيد هذه المحبة بلوحات مليئة بالألوان يعود ريعها لدعم فوج اطفاء بيروت وعائلات الشهداء، واعدا بوضع قدراته وقلبه في سبيل دعم فوج الإطفاء.

واعتبر عبود ما تحقق الاسبوع الماضي خطوة في مسيرة تصحيح هدفها تكريم الفوج وتجهيزه وحفظ مكانة افراده وجعلهم يطمئنون على مستقبلهم وهم الذين يبذلون حياتهم في سبيل إنقاذ الأرواح، متمنيا أن تكون لائحة الشهداء هي الأخيرة وان لا يضاف إليها في المستقبل اي اسم جديد.

وتوجه الجميع بعدها إلى نصب شهيد فوج الإطفاء وتم وضع اكليل من الغار واضاءة المشاعل.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل