“خلية برقايل”: ننذر المتكتمين على إصابتهم بإجراءات قانونية

أفادت خلية الأزمة في بلدة برقايل، في بيان، أن في البلدة 5 مصابين “يتمتعون بصحة جيدة ويتقدمون نحو الشفاء خلال الأسبوع المقبل”.

وأعلنت أنها وزعت 200 حصة مواد تعقيم على كل المخالطين والمصابين، مقدمة من الصليب الأحمر اللبناني، كما “استفاد من هذه الهبة بعض العائلات المتعففة”.

وكشفت أنه تبين لها “أن عددا من المصابين بفيروس كورونا المستجد يخفون اصابتهم عن الخلية وعن ذويهم، بعضهم يلتزم بالحجر، وآخرون يتجولون في البلدة، مؤكدة لهؤلاء أنها في خدمتهم وتجولك يعارض قوانين السلامة العامة ويعرض ذويكم ومخالطيكم لخطر انتقال الفيروس، نأمل منكم أخذ الأمر على محمل الجد، والالتزام بالإرشادات والحجر المنزلي”.

أضافت، “في حال تم الثبت من اصابتهم ولم يلتزموا بالحجر، فإننا ناسف لإخبارهم أن الخلية والبلدية ستتخذان بحقهم الاجراءات القانونية، وصولا إلى تقديم إخبار بحقهم لدى القضاء بجرم تعريض حياة الناس للخطر سندا للمادة 604″.

وختمت مذكرة بـ”ضرورة الالتزام بالإجراءات الطبية الخاصة بالوقاية، وأهمها الكمامة والتباعد الاجتماعي”.​

المصدر:
الوكالة الوطنية للإعلام

خبر عاجل