“لعيونه مجدداً… بلا حكومة”

 

أعربت مصادر سياسية عن “أسفها للتطورات الحاصلة في الملف الحكومي وتأجيل الاستشارات النيابية الملزمة، التي كانت مقررة اليوم الخميس، على الرغم من الوضع الكارثي والبلاد تشرف على الموت”.

وقالت المصادر ذاتها، لموقع القوات اللبنانية الإلكتروني، “ما أشبه اليوم بالأمس، إذ شهدنا منذ 11 عاماً وضعاً مماثلاً، حين عطّل قطب بارز تشكيل الحكومة لأشهر عدة، كرمى لعيون مقرّب منه بهدف توزيره، ونجح بذلك في حينه”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل