الذكاء الاصطناعي للتخلص من التشريعات القديمة في واشنطن

كشف مكتب البيت الأبيض للإدارة والميزانية أن الوكالات الفيدرالية ستستخدم الذكاء الاصطناعي للتخلص من المتطلبات القديمة والمتضاربة على نطاق عشرات الآلاف من صفحات اللوائح الحكومية.

واستخدم مشروع تجريبي في 2019 خوارزميات التعلم الآلي ومعالجة اللغة الطبيعية في وزارة الصحة والخدمات الإنسانية. ووجد الاختبار مئات الأخطاء التقنية والمتطلبات القديمة في كتب قواعد الوكالة، بما في ذلك إرسال المواد عبر الفاكس.

وقال المكتب، يوم الجمعة الماضي، أنه يتم تشجيع الوكالات الفيدرالية جميعها لتحديث لوائحها باستخدام الذكاء الاصطناعي، ووافقت العديد من الوكالات فعلا على القيام بالأمر.

واعتبر مدير مكتب الإدارة والميزانية، راسل فوت، أن جهود الذكاء الاصطناعي ستساعد الوكالات على “تحديث قانون تنظيمي تميز بعقود من الإهمال ونقص الإصلاح”.

وتشمل الجهات المشاركة بالمشروع كل من وزارات النقل والزراعة والعمل والداخلية.

وستساعد إدارة الخدمات العامة الوكالات في تحديد شركاء التكنولوجيا وتسهيل العقود المرتبطة بالشأن.

المصدر:
الحرة

خبر عاجل