الراعي: المسؤولون غائبون وكأن شيئاً لم يكن

أكّد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، أن “اللبنانيين يعانون من الضائقة الاقتصادية والمعيشية المتأتية من الأزمة السياسية المزمنة، ومنذ سنة من الأزمة الحكومية جاء وباء كورونا ليشل كل حركة وكانت الذروة في انفجار المرفأ”.

وأمل الراعي خلال إفتاح السينودس الماروني السنوي، أن، “تؤتي الرياضة الروحية ثمارها التي تبدأ بثورة على الذات”.

وأشار إلى أن “الرياضة الروحية حاجة لنا جميعاً لأنها وقفة وجدانية أمام الله، ولأنها مناسبة فريدة لعيش فرح الأخوة معاً واختبار التفكير معاً”.

وأضاف، “المسؤولون في الدولة غائبون وكأنّ شيئاً لم يكن”.

وشكر البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي، “الدول التي أرسلت مساعدات متنوّعة والمؤسسات الإنسانية والأبرشيات”.​

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل