الهند تطوّر فحصاً سريعاً للكشف عن “كورونا”

يتوافر قريباً في الهند اختبار سريع وموثوق به وبسعر جيد لكشف الإصابة بفيروس كورونا المستجد، مؤلف من شريط رفيع مصنوع من الورق التفاعلي، بعدما طوره علماء في هذا البلد للمساعدة على لجم انتشار الجائحة.

وأُطلق على الفحص اسم “فيلودا” تيمنا بشخصية تحر يحظى بشعبية كبيرة ألفها السينمائي الهندي الشهير ساتياجيت راي (1921-1992).

ويستخدم اختبار كوفيد – 19 هذا تقنية “المقصات الجزيئية” المعروفة باسم “كريسبر كاس 9” التي طورتها عالمتا الجينات الفرنسية إيمانويل شاربانتييه والأميركية جنيفر دودنا، وكوفئت العالمتان بجائزة نوبل للكيمياء هذه السنة على أعمالهما في هذا المجال.

ولإجراء هذا الفحص، تؤخذ عينات من الأنف، وهو يشبه إلى حد كبير فحوص الحمل التي تجرى في المنزل، مع شريط ورقي يظهر عليه خطان ملونان في حال كانت النتيجة إيجابية، علماً أن هذا الفحص يوفر النتيجة في غضون ساعة واحدة.

وأوضح أحد مطوري الفحص سوفيك مايتي من معهد “سي أس أي أر إينستيتوت أوف جينوميكس أند انتيغرايتف بايولودجي” التابع لمجلس البحوث العلمية والصناعية في نيودلهي، ان “هذا الفحص لا يتطلب أي تجهيزات متطورة أو موظفين يمتلكون مؤهلات عالية”.

وتابع مايتي، “تفتقر الكثير من مناطق الهند النائية إلى مختبرات متطورة”، مضيفا أن الفحص “سيوزع بسهولة أكبر وسيصل إلى عدد أكبر من السكان”، حسبما نقلت “فرانس برس”.

وسجلت في الهند أكثر من 7.5 ملايين إصابة وهي ثاني أكثر الدول تضررا في العالم بعد الولايات المتحدة.

المصدر:
سكاي نيوز عربية

خبر عاجل