التأليف يحمل المزيد من الأفخاخ؟

تركزت الاجتهادات والمخاوف على الصعوبات التي ستنشأ في طريق رئيس الحكومة السابق سعد الحريري لتأليف الحكومة الجديدة، لكن الأهم والأبعد يتصل بالمواجهة الأشد تأثيراً في تجربة التعايش الذي ربما صار بالغ الصعوبة هذه المرة، بين رئيس الجمهورية ميشال عون والحريري بعدما بادر الأول الى شن هجومه الاستباقي.

وتطرح في هذا السياق، في حديث لـ”النهار”، أسئلة قلقة للغاية عما اذا كانت الأيام التي تلي التكليف ستخبئ مزيداً من الأفخاخ وكيف ستتحمل البلاد معركة سياسية ضارية من هذا النوع فيما تضغط الظروف الكارثية التي تطبق على اللبنانيين لاستعجال تأليف الحكومة وتجاوز كل الاشتباكات السياسية واقله تعليقها لتقديم أولوية انقاذ البلاد من الانهيار القاتل النهائي.

المصدر:
النهار

خبر عاجل