وفاة قائد كبير بالجيش وإصابة رئيس البرلمان الإيراني بـ”كورونا”

توفي قائد قوات الجيش بمحافظة مركزي وسط إيران اليوم، جراء إصابته بفيروس كورونا.

وكان “اللواء قاسم جليل وند” الذي قضى صباح اليوم بالفيروس التاجي يشغل أيضا عضوية مجلس الأمن الإقليمي بمحافظة مركزي.

ويعد ذلك المجلس هيئة تابعة لمجلس الأمن القومي والذي يسعى النظام الإيراني من خلاله إلى فرض سيطرته الأمنية على كافة أنحاء البلاد.

وتأتي وفاة جليل وند، عقب يوم من إعلان رئيس البرلمان الإيراني، محمد باقر قاليباف، عن إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وكتب قاليباف عبر “توتير”، “عقب إصابة أحد زملائي بفيروس كورونا خضعت للفحص وكانت النتيجة إيجابية حيث ظهرت إصابتي بفيروس كورونا”.

المصدر:
الحرة

خبر عاجل