المبادرة “صار بدّا مترجم”

سخر وزير سابق بارز، “مما تعلنه مختلف أطراف الفريق الحاكم، عن تأييدها للمبادرة الفرنسية والتزامها بتشكيل حكومة بموجبها، بينما في الواقع قاموا ويتابعون تهشيم المبادرة وتشويهها إلى حد تزويرها بالكامل”.

وسأل المصدر ذاته، عبر موقع القوات اللبنانية الإلكتروني، “هل كُتبت هذه المبادرة بلغة غريبة عجيبة كي تُقرأ من قبل كل طرف على مزاجه وبحسب مصالحه؟ علماً أن المعلوم أنها كُتبت باللغة الفرنسية، وغالبية الطبقة المتحكمة تجيد قراءتها وفهمها جيداً”.

وأضاف ساخراً، “يمكن لمن لا يتقن الفرنسية الاستعانة بصديق مترجم فرنسي ـ عربي، ولبنان بلد فرنكوفوني يزخر بالاختصاصيين. بالتالي، على من يتذاكى (عديمو الشئمة) هؤلاء فيما لبنان يقترب من الانهيار التام؟”.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل