تزويد الدول الأكثر فقرا بلقاح كورونا يقلق ميركل

أبدت المستشارة الالمانية أنجيلا ميركل، الاحد “قلقها” حيال بطء المحادثات الهادفة الى تزويد الدول الأكثر فقرا لقاحا مضادا لوباء كوفيد-19.

وفي ختام قمة مجموعة العشرين الافتراضية التي نظمتها السعودية، صرحت ميركل للصحافيين في برلين “سنرى الآن مع تحالف غافي لتأمين اللقاح متى ستبدأ هذه المفاوضات لأن ما يقلقني أنه لم يتم القيام بشيء حتى الآن”.

واكدت أن الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة ودولا أخرى غنية وقعت اتفاقات مع مختبرات صيدلانية بهدف ضمان حصولها على اللقاحات.

وتعهّد قادة مجموعة العشرين الأحد بذل كل الجهود لضمان وصول لقاحات فيروس كورونا المستجد إلى الجميع بطريقة عادلة، وتلبية “الاحتياجات التمويلية المتبقية” بشأن هذه اللقاحات.

لكن تحالف غافي الدولي الهادف الى ضمان توزيع عادل للقاحات والادوات الطبية لا يزال يحتاج الى 3,8 مليارات دولار. وسبق أن تعهدت المانيا دفع 500 مليون يورو للبرنامج العالمي للتلقيح (كوفاكس) الذي يشارك تحالف غافي في إدارته.

واضافت ميركل “الأكثر اهمية بالنسبة الي هو أن يبدأ كوفاكس المفاوضات مع مصنعي اللقاحات عبر استخدام المال الذي سبق أن جمعه، إنها الخطوة السليمة التي ينبغي القيام بها”.

المصدر:
وكالات

خبر عاجل