منظمة بريطانية: الاقفال يساهم بتجويع الاطفال في لبنان

أبدت منظمة أنقذوا الأطفال “سايف ذا تشيلدرن”، في بيان لها، قلقها العميق من أن يؤثر الإغلاق الكامل الذي يبدأ سريانه غداً سلباً في العائلات والأطفال الذين يعانون أوضاعاً اقتصادية هشّة، ما لم يتم دعمهم فورياً، ونبّهت إلى أنّ من شأن إغلاق محلات السوبرماركت أن يزيد من أزمة الغذاء التي تفاقمت بإعلان منفصل يوم الاثنين عن زيادة أسعار الخبز.

وقالت مديرة المنظمة في لبنان جينيفر مورهاد، “ندرك بالطبع أهمية اتخاذ تدابير شاملة لوقف انتشار الفيروس، لكننا قلقون للغاية من أنّ العائلات الضعيفة وأطفالها سيتركون للتعامل مع الكارثة بأنفسهم”.

وأشارت الى انّ “نحو نصف السكان يعجزون عن تحمّل كلفة شراء طعام يكفيهم خلال إغلاق السوبر ماركت”، وأبدَت خشية المنظّمة من أن يعاني هؤلاء “الجوع”.

وأضافت، “نعلم أنه سيكون هناك عدد أقل من الوجبات وخبز أقل على العديد من الموائد ما لم يُصَر إلى اتخاذ إجراء عاجل”.

وحَضّت الحكومة اللبنانية على تقديم “رزم مساعدات اجتماعية عادلة وشفافة للمجتمعات الأكثر ضعفاً”، مؤكدة استعدادها لمواصلة تنفيذ برامج تساهم في مساعدة الذين يكافحون للتعامل مع الأزمة، على الصمود.

المصدر:
فريق موقع القوات اللبنانية

خبر عاجل